منتديات اسامة لتجمع الشباب العربي التقدمي

اهلا وسهلا في منتديات اسامة

حياك الله بيننا ونتمنى ان يسعدك منتدانا..

اضفت نورا جديدا على منتدانا

كلنا لهفة وشوق لرؤية مواضيعك المفيدة..

وكلنا امل بأن يحوز منتدانا على رضاك واعجابك ..

بانتظار ابداعاتك على صفحاته ..

فاهلا بك مرة اخرى
منتديات اسامة لتجمع الشباب العربي التقدمي



    اتق شر من احسنت اليه.

    شاطر

    زائر
    زائر

    اتق شر من احسنت اليه.

    مُساهمة  زائر في الخميس مارس 28, 2013 4:46 am


    اتق شر من أحسنت إليه

    ليس هذا اللفظ من حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم، وإن اشتهر ذلك على ألسنة كثير من الناس، والواجب التنبه إلى أنه لا يجوز أن ينسب إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم من الأحاديث إلا ما ثبت بالنقل الصحيح، فقد روى مسلم والترمذي وابن ماجه من حديث المغيرة بن شعبة أنه صلى الله عليه وسلم قال: من حدث عني حديثاً وهو يُرى أنه كذب فهو أحد الكاذبين.

    كنت كثيرآ اقرأ عن هذا المثل ولم أكن أؤمن به نهائيآ ,,
    كيف من الممكن ان احسن لشخص وأفضله على نفسي وينقلب علي فجأة ؟!
    كنت أقول بأن من المستحيل حدوث شئ كهذا ,,

    قد تكون صفة نكران الجميل من الصفات المذمومة والغير محببة والتي تساهم بشكل كبير في ابتعاد القلوب وضيق الصدور ، وقد يواجه الأكثريّة منا هذه المواقف ...
    ففي حياتنا نواجه ونتعرف على أشخاص نهديهـم أحاسيسنا بكل معانيها فنخاف على مصلحتهم ونقوم بتوجيههم وننصحهم في الخير والوقوف بجانبهم في كل وقت في الشدّة أو الرخاء ...
    فنقـاسمهم أفراحهم وأحزانهم وتدمع عيوننا مع عيونهم وتبتسم شفاهنا مع شفاههم ليكونوا في حياتنا وفي كل يوم من عمرنا شيء مهم وثمين ولا نفارقهم ونتمنى رأياهم وسماع صوتهم في كل يوم بل في كل لحظة لنطمئن على أخبارهم وأحوالهم ولا نمل من كثرة الحديث معهم.
    ولكن تأتي الأيام وتنقلب المعاني في القلوب إلى جمود المشاعر والنكران وبدون سابق إنذار وفي يوم وليلة تنقلب كل الموازين للتحوّل إلى تجاهل وعدم مبالاة وهجران ونكران فنصدم بهم حيينها ..

    ونتساءل... لماذا ؟؟ وما هي الأسباب ؟؟ ...

    فنحن لم نخطئ في حقهم ولم نضرهم أو نسيء إليهم بل على العكس قدمنا لهم كل ما يدر عليهم بالخير ... فتأخذنا الذكريات لنتذكر كيف كانوا !؟! ... وماذا أصبحوا !؟! ...
    كانوا يقـسمون لنا بأنهم سيحاربون الزمن حتى لا يفترقوا عنا ... كانوا يحلمون ويسعون دائما ً لتحدث معنا ...كانوا لا يملون الكلام معنا وأن طال الحديث ...
    كانوا يلهثون ويسرعون إلينا عند أي مشكلة تواجههم ...كانوا يعلنون أنهم لا غنى لهم عنا ...
    كانوا يؤكدون أنه لو أصاب العالم التغيير فلن يتغيّروا ولن تتغير مشاعرهم ...
    avatar
    أم معاذ

    الجنس : انثى
    الحالة الاجتماعية : أم لا تنام
    الهواية : المطالعه والسفر
    عدد المساهمات : 626
    نقاط : 777
    السٌّمعَة : 117
    تاريخ التسجيل : 16/11/2011

    رد: اتق شر من احسنت اليه.

    مُساهمة  أم معاذ في الخميس مارس 28, 2013 6:48 pm

    نعم اختي.. في اناس كما وصفتي..
    حقا لا نقابلهم كثيرا..
    لكنهم موجودون..
    يلازموننا في حياتنا ما داموا في حاجة الينا..
    و يديرون وجههم عنا عندما تتغير بعض الظروف او الاحوال..
    هم لا يستحقون منا ان نستعيد شريط ذكرياتنا معهم..
    لان اي ذكرى تحمل صورهم قد تؤلمنا..
    لكن ما يخفف عنا الوجع اننا عاملناهم بما يريح ضمائرنا ..
    و بما يرضي الله سبحانه و تعالى..

    تسلمي على الموضوع المميز اختي..

    شكر





    زائر
    زائر

    رد: اتق شر من احسنت اليه.

    مُساهمة  زائر في الثلاثاء أبريل 02, 2013 12:34 pm

    اعتبرها نصيحه ممن جربو شر من احسنو اليهم ولكثرة هذا الموضوع وانتشاره اصبحت مقوله سائده ليس من الضرور انك عندما تحسن لشخص ان تنتظر منه المقابل ولكن السبب الحقيقى هى الصدمه عندما تجد الشر من الانسان الذى وقفت جانبه دون مقابل ولكن تأتي الأيام وتنقلب المعاني في القلوب إلى جمود المشاعر والنكران احيكى اختى على موضوعك
    avatar
    غايتي حفظ كتاب الله

    العمر : 22
    تاريخ الميلاد : 27/10/1995
    الجنس : انثى
    الحالة الاجتماعية : عازبه
    الموقع : العين دار الزين
    الهواية : الأنترنت
    الابراج : العقرب
    المزاج : مهمومه
    عدد المساهمات : 2678
    نقاط : 4167
    السٌّمعَة : 141
    تاريخ التسجيل : 29/05/2011
    العمل/الترفيه : طالبة اول ثانوي

    الاوسمة
     :

    رد: اتق شر من احسنت اليه.

    مُساهمة  غايتي حفظ كتاب الله في الجمعة أبريل 12, 2013 7:30 am









      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء سبتمبر 25, 2018 8:36 am